قريبا
أخر الأخبار

مسرحية حلم العقل – بويرو باييخو

مسرحية حلم العقل – بويرو باييخو

بدأتْ رؤيا الذهن تختمر عند مؤلفنا الذي لا ننسى أنه كان في شبابه فنانًا تشكيليًا -بملاحظة عابرة سمعها من صديق له حالَما صرح: «أتصور أن في الجو كان يسمع مواء القطط». ولم تكن تلك هي أول مرة التي عايش فيها تاريخ الفن الإسباني واستحضر فردًا من أعلامه الكبار على خشبة المسرح، ولقد في مرة سابقة له أن إجراء ذاك مع «بيلا ثكيت» في مسرحية «الوصيفات». بل المتابع لإنتاج «بويرو» يشاهد أنه قد وصل هنا قمة النضج الفني إذ نجاح على ذاته وبدأ صفحة قريبة العهد في تاريخه الدرامي.

وربما في تاريخ المسرح الإسباني كله، حيث عديدًا ما كنا نجد مؤرخي الأدب الأوربي يأخذون على المسرح الإسباني المعاصر خاصة في أعقاب لوركا –طابعه الإقليمي المحلي وانفصاله عن التيارات الدولية في أنواعها التقدمية الجريئة، مشيرين إلى خلوة مثلًا من نماذج العبث واللا معقول- ماعدا «أرايال» المرتحل في باريس- وانحصاره في إطار الواقعية الحديثة التي استنفذت طاقتها وأضحت عاجزة عن البلوغ إلى أعماق الإنسان المعاصر.

فقد كان التعسف والاختلاق انتظار مثل تلك الأفعال من المسرحي الإسباني الذي ينتسب في تطوره منطقًا فنيًا ليس متروكًا عن المحاولة المسرحية الدولية بمقدار ما هو خاضع لعوامل قومية تضفي فوق منه صبغة ذات مواصفات متميزة.

مسرحية حلم العقل - بويرو باييخو
مسرحية حلم العقل – بويرو باييخو

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

حاليا بالمكتبات وغير متوفر الكترونيا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى