فكر وثقافة وإيديولوجيا
أخر الأخبار

كتاب في تمرحل التاريخ – مهدي عامل

كتاب في تمرحل التاريخ – مهدي عامل 

لئن كان الزمان الماضي يتمرحل اساسا بحركة أنواع الإصدار فيه، فالحركة تلك أكثر تعقيدا من أن تكون مثلما توضح لفكر مثالي

ينمذجها على طراز حركة من التكرار أو الإتصال ينتهي فيها زمان نظام محدد من الإصدار ببدء زمان منظومة الإصدار الذي يتبعه،

فالتداخل حالي بين تلك الفئات من الإصدار في حركة منها ليست سوى في الجلي حركة تعمل على متابعة وتواصل.

كتاب في تمرحل التاريخ – مهدي عامل

في تمرحل الزمان الماضي، كتاب في تمرحل الزمان الماضي/ مقدمات نظرية للمفكر العربي الماركسي مهدي عامل هو من

الكتب / المخطوطة التي وجدت في أدراج مكتبه حتى الآن استشهاده. وقد كان يعده لإكمال الثلاثية التي ناقش فيها دراسته

مقدمات نظرية لدراسة أثر الفكر الاشتراكي في حركة الاستقلال الوطنى”. ففي أواخر عام 1973 عرَض مهدي عامل القسم

الأضخم من تلك التعليم بالمدرسة بعنوان “في التعارض” و قد كان أحرز ذاك القسم في صيف 1971، وفي صيف 1972 أحرز

القسم الـ2، “في نهج الإصدار الكولونيالى” من تلك التعليم بالمدرسة، والذي لم يصدره سوى في سنة 1976.

كتاب في تمرحل التاريخ - مهدي عامل
كتاب في تمرحل التاريخ – مهدي عامل

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى