أحدث تحميلات الموقعفكر وثقافة وإيديولوجيا
أخر الأخبار

كتاب الخطاب الفقهي والتحيزات السياسية – أحمد مرعي المعماري

كتاب الخطاب الفقهي والتحيزات السياسية – أحمد مرعي المعماري

بصرف النظر عن وجازة المقال، خسر إستطاع المؤلّف من فحص ظاهرة أثر التحيّز السياسي في الفقه أثناء الزمان الماضي الإسلامي وحاضره.
مع الافتتاح بتحديد مفاهيمي عرَّف فيه مفهوم التحيّز، ثم أتبعه بصياغة متشكلة الأمر. لينتقل في الفصل الأكبر إلى استحضار حالة القرآن والسنّة النبوية الشريفة من ظاهرة التحيّز، ليركّز في الفصل الـ2 على دراسة تحوُّلات البيان الفقهي، وعلاقات النفوذ والتأثُّر التي وقفت على قدميها بين الفقه كخطاب صادر عن المجتمع العلمي التشريعي، وبين النسق السياسي السائد، بقالةّلاً التغييرات التي طرأت على البيان الفقهي أثناء الزمان الماضي، وانقلاب فقيه الشرع إلى ما سمّاه بـ«فقيه السلطان»، وأثر ذاك الانقلاب في صوغ عدد من المحدّدات الفقهية، التي وصلت إلى نتائج هامّة أكثرها أهمية الكاتب مختـتـمًـا بفصل أخير خصّصه لاقتراح عدد من الإجابات، تتنوّع ما بين عقدي وفكري، و بين ما هو أصولي ومقاصدي.

أقرأ أيضا

كتاب الخطاب الفقهي والتحيزات السياسية - أحمد مرعي المعماري
كتاب الخطاب الفقهي والتحيزات السياسية – أحمد مرعي المعماري

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى