أحدث تحميلات الموقعروايات عربية
أخر الأخبار

رواية متاهة الأولياء – أدهم العبودي

رواية متاهة الأولياء – أدهم العبودي

نمطٌ حديث من الكتابة الروائية، تشجعنا كالنداهّة على دخول عوالمها في خضم ممتاز، أدهم العبودي ملك التفصيلات سلس سيرًا عاجلًا صوب الإجادة الكاملة، حكاية تمتلئ بأصواتٍ عدّة، تركّز على صلة ماهو قبطي بما هو مسلم مختلطة بالتحول الذي يفعله الزمان ببعض المصائر خارج تلك الرابطة، إذ تتعقَّد المصائر وتتشكَّل في ريّة …
وقد كانت الأيام تجري، دون أن أعتدّ بها، وغبار الأعوام لم يُفصح لي عن الشعر الأبيض الذي جرى في رأسي، أول الأمور التي أشعرتني بركض الوقت، كان المدرس “شحاتة” ذو المتجر، ولقد بدا لي فجأة طاعناً في العمر، في في حينها كان قد تخطى الستين، وقد كان الزمان خلال النهارً، وأنا أرش المياه في مواجهة المتجر لخلق طراوة في الأحوال الجوية، كان هو منكفئاً فوق دراجة، وياقة الجلباب منحسرة إلى ما حتى الآن العنق، فجأة رحت أتأمّله، وقد ظهرت بخصوص رقبته تجعدات متشابكة، طلعت بعيني التائهة صوب خدّه، و كان قد “تكرمّش” وتعبّأ ببقع بنية داكنة كعلامات للشيخوخة، تسمّرت في مواجهته لبعض الدهر، ولم أنتبه لخرطوم المياه الذي تتدفّق من فمه نافورة مزبدة أغرقت أرض الشارع، إنّما انتبه هو لوقفتي غير المفسَّرة واستدار نحوي وزعق بصوت مبحوح:
– مالك متحنّط؟ اخلص “سيب” مدينة عاصمة السودان العاصمة السودانية الخرطوم من يدك، الشارع غطس يا حمار.
وربما لأول مرّة وقتها رنّت في أذني نبرته الآمرة المستخفة، أوصدت صنبور المياه، وتوجّهت إلى “محمود” الحلاّق، كان دكانه ملاصقاً لنا، وقد كان المدرس “شحاتة” ينادي عليّ بصوت مستغرب:
– أين ذاهب يا بهيم؟
بل بوعي عمت فوقه رائحة “الكُلّة” تجاهلت صوته، ودلفت إلى متجر “محمود”، لا أدري أيّ هوّس لفّ عقلي وقتها

أقرأ أيضا

رواية متاهة الأولياء - أدهم العبودي
رواية متاهة الأولياء – أدهم العبودي

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى