أحدث تحميلات الموقعروايات عالمية

رواية ليدي سوزان – جين اوستين

رواية ليدي سوزان – جين اوستين لرِّوايةُ النَّائمة. ذلك ما تُوصَف به روايةُ “اللِّيدي سوزان” لجين أوستن، هذا أنَّها لم تُعَرض إلَّا في أعقاب مرور أكثر من خمسين عامًا على هلاكها، رغم أنَّها كُتِبَتْ – بحسبًا لتقدير النُّقَّاد أبَّارسين – وقتما كانت الكاتبة في الثَّامنة 10 من حياتها وتمثِّل محاولاتها الأولى في الكتابة.

وتتفاوت تلك الرِّواية عن سائر روايات أوستن من ناحيتين. أوَّلًا، أنَّها حكايةٌ رسائليَّةٌ، بما يعني أنَّها مكتوبةٌ على مظهر سلسلةٍ من الرَّسائل تتعدَّد فيها الأصوات السَّرديَّة. وثانيًا، أنَّ الشَّخصيَّة الرَّئيسة، اللِّيدي سوزان، تستمدُّ سحرَها من كونها شخصيَّةً استفزازيَّةً

وغير محبوبةٍ، بعكس الشَّخصيَّات الرَّئيسة في أفعال أوستن الأخرى. إنَّها قطعةٌ أدبيَّةٌ جذابةٌ وممتعةٌ بشكل كبير تكشف عن وعى الكاتبة المبكِّر للمكائد الاجتماعيَّة وعن تميزٍ مبكِّرةٍ في تشييد الحبكةِ القصصيَّة. فهي، ولو كانت أصغرَّ أعمالها نضجًا، إلَّا أنَّها توجد في منظور النُّقَّاد جوهرةً لامعةً تنضحُ بالدَّهاء والفُكاهة وبخبثٍ لعوبٍ يأسرُ.

رواية ليدي سوزان – جين اوستين

أقرأ أيضا

رواية ليدي سوزان – جين اوستين

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى