أخر الأخبار

رواية عشاق بية – الحبيب السالمي

رواية عشاق بية – الحبيب السالمي – أربعة رؤساء كبار في السن يشبهون الأطفال ، ولكن العالم الذي يقدمونه يكشف عن

كل المشاعر التي يكشفها كبار السن والتي لا يحبون الكشف عنها ، مثل غروب الشمس في حياتهم الجنسية ، مثل ظهور

الموت في شكلهم ، في أجسادهم النحيلة هنا ، لا تزال في صمت الفكر والكلام الميت. أربعة رؤساء كبار ، اثنان منهم وقعوا في

حب نفس المرأة التي تزوجت لاحقًا من ابن أحدهم. يتم سرد كل هذا بلغة بسيطة وشفافة ترفع حوارهم البريء إلى مستوى

فني عالٍ. الدكتورة يمنى العيد ولد حبيب السالمي عام 1951 بالقيروان ، تونس. تخرج مع مرتبة الشرف في الأدب العربي في

جامعة السوربون في باريس ، حيث يعيش ويعمل مدرسًا وصحفيًا. نشر أربع روايات ومجموعات قصصية. تُرجم العديد من أعماله

إلى الإنجليزية والإسبانية والنرويجية والفرنسية والهولندية.

رواية عشاق بية – الحبيب السالمي
رواية عشاق بية – الحبيب السالمي

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

حاليا بالمكتبات وغير متوفر الكترونيا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك.. قم بتعطيل مانع الإعلانات على موقعنا حتى يمكنك الإستمرار في استخدام الموقع .