أحدث تحميلات الموقعروايات عالمية
أخر الأخبار

رواية دكتور كلاس – يلمار سودربيري

رواية دكتور كلاس – يلمار سودربيري

تلك التُحفة من آداب أوروبا الذي بالشمالّة… هديّة رائعة للقرّاء الجوعى سوزان سونتاغ يكتشفُ يلمار مساحة ما يزال كُتّاب تلك

الأيّام يحاولون اكتشافها، إنّها بُركانٌ يهتزّ وعلى وشك التفجير The New York Times Book Review نُشرت «طبيب گلاس» في

السويد عام 1905، فأثارت ضجّة القرّاء واستنكارهم جراء تحليلاتها الجريئة، والتي اعتُبرت منفتحة جدًّا ومخزية، لمواضيع حسّاسة

عديدة. إلا أن مؤلفها، يلمار سودربيري (1869-1941) باغتته ردّة التصرف هذه لأنه لم يكتب عملًا هجوميًّا، فلم تكن سطوره

عنيفة، إلا أن إنّه ألّف قصة أنيقة باتت هذه اللحظة من تقليديّات الأدب السويدي؛ حكاية تتنفّس بقعر، وتتأمّل، وترسم الخريطة

السيكولوجيّة لشخصيّاتها بدقّة وخبرة مهارية، فيما تقرع أجراسًا لا تشذّ عن موسيقى الحكاية ككُل؛ أجراس صلة المرء بالجنس

الآخر، أبوين، والرغبة، والولادة والموت، والبلدة والريف، والدولة والقانون، والشباب والشيخوخة.

نحط أيدينا على متكرر كل يومّات طبيب گلاس، الدكتور الذي يداوي مرضاه في عيادته المنزليّة. لذلك فنحن لا نقرأها، لكن نتلصّص

فوق منها، على أوراق مخبأّة لا يُفترض بأحد قراءتها، وبخاصّة وقتما تنقل قدميها في عُزلة الدكتور هذه الشقراء، هيلغا، متبرّمةً

من القسّ، قرينها المتولّه بها حاجزّ الجنون، طالبةً أن تُعفى طبيًّا من واجباتها الزوجيّة إزاءه. تأخذ البغتة كلاس من ذاك المطلب

الغريب، فيغدو فكره مشغولًا بموازنة الأشياء بين الصّحيح فعله والواجب فعله، بين الفكرة ونقيضها، وبين الانتظار ولعب دور فعّال؛

تحميل رواية دكتور كلاس – يلمار سودربيري

فيعود لكتابة متكرر كل يومّاته التي انقطع عن تدوينها لسنوات طويلة متتبعًا كل ما يصدر حتى الخاتمة.

كتبت مارغريت آتوود في تقديمها الترجمة البريطانيّة للكتاب، بأنه كلّما طلعت علينا حركة أدبيّة في الدنيا، وجدت في حكاية

«طبيب گلاس» تأديةًا لمفهومها الجديد، وكأن الحكاية لا تشيخ، لكن تُكتب يومياً؛ تنهض الحكاية من المدرسة الواقعيّة للأدب

والتي أسّسها الفرنسيون في القرن الـ9 عشر، لكنها تمر حدودها بحريّة. إن قليل من فنيّات سودربيري في الكتاب، مثل خلط

الطرق النصية ومقاطع الكولاج الأدبية، نجدها في قصة «عوليس»؛ وهنالك من المشاهد السوريالية ما لا يمكنه واحد من إغفاله؛

ولو أنّ تاريخ عرَضها تأخّر طفيفًا لما التفت إليها واحد من، ولو أنّه تقدّم قليل من الشيء لواكب نهوض تيّار الدراية، ولاعتُبرت من أرقى كتبه قاطبة.

أقرأ أيضا

رواية دكتور كلاس - يلمار سودربيري
رواية دكتور كلاس – يلمار سودربيري

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى