أخر الأخبار

رواية الأرانب والثعابين – فاضل إسكندر

رواية الأرانب والثعابين – فاضل إسكندر فاضل اسكندر يحب كتابة أقواله الفلسفية العديدة التي تمثل باعتبار حكم وأمثال ومنها: «إن الإنسان لا يمكنه حرق كل ما يعبده، ولايمكن أن يتنازل عن نفسه ويصبح إنساناً أجدد.
فهو لا يمكنه أن يصبح إنساناً أجدد. إنه يتطلب إلى الشدة بهدف إنشاء الصرح الجديد لحياته. وإذا ما تنازل عما يبقى يملك فمعناه ضياع جميع الأشياء». وتحدث كذلكً: «إن دولة روسيا بأسرها هي- هاملت يغني». أما «الروح الوطنية فهي المسرح الذي يدخله المشجعين من دون تذاكر. وتتاح الإمكانية عند كل مشاهد لأجل أن يصبح ممثلاً. ولذا بالذات يذهب عدد محدود من الناس إلى هنالك، أما القلة الأخر فيستحي ويقضي بعيداً عنه». وصرح: «لقد تبدل التشاحن الطبقي اليوم إلى مواجهة بين صناديق النقود. وانتقلنا من قائمة حقوق وكرامة البشر إلى ديكورات حقوق وكرامة البشر». وإن «السياسة والوجدان لا يتفقان». و«المجتمع المثالي غير ممكن لأن الإنسان بحد نفسه غير مثالي».
ذات يوم صيفي قائظ إمتدّ على صخرة عارمة تكسوها الطحالب ثعبان أعور كهل اشتهر بين مختلَف الثعابين بكنية «الأحول»، رغم أنه كان أعور وليس أحول، وثعبان أجدد في مقتبل السن وليس يملك كنية. وعلى الرغم صغر سنه كان يجيد ابتلاع الأرانب فعلق فوق منه الآخرون آمالاً عظيمة. وعلى أية حال كان قبل بسيط يقتات بالفئران وأفراخ الدجاج الرومي البري، لكنه تغير حديثاً إلى الأرانب فكان ذاك نجاحاً مرموقاً إذا أخذنا بعين الاعتبار صغر سنه. الغابات الاستوائية الوافرة تطول بخصوص الثعبانين، وقد تمددا في أشعة الشمس يهضمان – باطمئنان – أرنبين ابتلعاهما قبل حين، وهما يتمتعان حالا بقسط من السكون وسط أشجار اليوبيا وجوز الهند والموز واللوز، إذ ترفرف فراشات بمعدل الأطيار الضئيلة وأطيار بمعدل الفراشات العارمة، وتحلق الببغاوات من شجرة إلى أخرى فيومض ريشها الزاهي كاللمع واللهيب وهي تتظل الثرثرة والتغريد حتى خلال الطيران.

رواية الأرانب والثعابين – فاضل إسكندر
رواية الأرانب والثعابين – فاضل إسكندر

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

حاليا بالمكتبات وغير متوفر الكترونيا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك.. قم بتعطيل مانع الإعلانات على موقعنا حتى يمكنك الإستمرار في استخدام الموقع .