أخر الأخبار

رواية أوديف – محمد إبراهيم

رواية أوديف – محمد إبراهيم

أنا أوديف أو عوديف إذا لم تحس بريبة ما إزاء نطق الأخير. أحب أسمائي كلها. يدعونني كورفوس باللاتينية كوراكوس

باليونانية، الإسبان يدعونني (ماريا) فيما يسميني الإنجليز كراو أما عني، فمثلما أخبرتك أم لم أخبرك عقب؟ أسمى لو ناديتني

أوديف، أكثر أسمائي أصالة وقربا إلى نفسي تناغما برفقتي. حسنا، لن أطيل عليك الحكي. جئت لأقص عليك قصة مسلية.

هل تحب الحكايا الناس معا تحبها أتخيل أعدك بأن تكون حكاياي اليوم مغايرة. ستتسلل عبر أطرافك، وتثير في جسدك رعدة.

على الأرجح سوف تكون سمعتها من قبل، بل بأسلوب متباينة. أشاهد ألّا شقاء بأن تسمعها اليوم من فم أوديف.

أراك ترتجف! لا تحب أن تطيل البصر إلى وجهي؟ إلا أن لا تنكر أن صوتي يجتذبك إلى قصتي. رخيم ويتسلل إلى أعماق روحك

القلقة العسيرة. يقولون إن الزمان الماضي يكتبه المنتصر، لم لا نسمح بأن يكتبه المهزوم مرة؟

هل سيراودك الشك إزاء صدق حكايتي؟ لا ألومك. لا أسعى لأن تصدقني. أعرف أنني –من الممكن- لا أوحي بالثقة. إلا أن لتعلم

بأن أوديف الكبير السن لا يحب الكذب.

من الممكن لا أخبرك بالحقيقة عامتها، على الأرجح أخفي عنك شطرها. من المحتمل لا أخبرك بالحقيقة أصلا! بل أعدك بأن أطرح

أسئلة طازجة ستدفعك للسؤال وإطالة الفكر.

حسنا. دعنا من الثرثرة. لم لا نواصل الحكي؟

رواية أوديف - محمد إبراهيم
رواية أوديف – محمد إبراهيم

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك.. قم بتعطيل مانع الإعلانات على موقعنا حتى يمكنك الإستمرار في استخدام الموقع .