قريبا
أخر الأخبار

تحميل كتاب دفتر المغضوب عليهم والضالين pdf – علي وجيه

تحميل كتاب دفتر المغضوب عليهم والضالين pdf – علي وجيه يستكمل الشاعر العراقي الشاب علي وجيه في مجموعته الشعرية العصرية “سجِل المغضوب عليهم والضالين” طرح أسئلة عن معنى الحياة والموت والموضع واللغة والمسلَّلقي حتفه.
الكتاب الشعري تم إصداره من منشورات المعتدل في إيطاليا في إطار مجموعة المعتدل المسماة “براءات” وهي مجموعة إصدارات خاصة لاغير بالشعر والقصة القصيرة والنصوص، أطلقتها المعتدل احتفاء بتلك الأجناس الأدبية.وتتفاوت المقالات الـ36 في مجموعة علي وجيه العصرية ما بين السرد المشبع بلغة شعرية، وبين القصائد القصيرة، تنوّع يضيف لها غنى، ويجعلها حرة من القيود.
وصرح الناشر عن الكتاب “ولو كان من خيوطٍ تؤلّف تلك المجموعة، فإنّ أبرزّها من دونِ شكّ هو خيط السؤال، الذي يربطُ كلّ المواضيع ببعضها القلائل، ويمُر بثقة بدونِ أن يخاف المحاذيرَ والفِخاخ. السؤالُ الذي تطرحه المجموعة هو سؤال المعنى، معنى الحياة ومعنى الوفاة، معنى المسلّلقي حتفه، معنى المقر، معنى اللغة”.
ومن أجواء المجموعة الشعرية نقرأ في قصيدة “نبأ صحفي

تحميل كتاب دفتر المغضوب عليهم والضالين pdf – علي وجيه
تحميل كتاب دفتر المغضوب عليهم والضالين pdf – علي وجيه

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

حاليا بالمكتبات وغير متوفر الكترونيا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

كتب من نفس القسم

زر الذهاب إلى الأعلى