قريبا

تحميل رواية كانوا بشرا فحسب

تحميل رواية كانوا بشرا فحسب يقول لنفسه في بعض الأحيانً إنّه كان يمكن أن يشكل من الفلّاقة. فهو يعي ماذا يقصد ألّا يتمكّن فلّاح من زراعة أرضه. يعلم ماذا يقصد الفقر. إلى أن لو صرح له بعضهم إنّنا هنا من أجلهم، وإنّنا جئنا لنَهَبهم المواطنّة والسّلام. أمهل. غير أنّه يفكّر في أمّه وفي البقرات في الحقول… فكّر في ما أخبروه به عن الانتزاع، ومهما نشد لم يكن قادراً على الامتناع عن التفكير والقول لنفسه إنّ وجودنا هنا مطابق بسبب وجود الألمان لدينا وإنّنا لسنا بأفضل من من بينهم.” تدور تلك القصة بشأن مأساة عشرات الآلاف من الفتْية الفرنسيّين.

أُرسِل برنار ورابو وفيفرييه للمشاركة في موقعة دولة جمهورية الجزائر في 1960 وعادوا منها حتى الآن سنتين. أسكتوا في داخلهم صوت الذكريات وسعَوا إلى عيش حياتهم. بل تكفي في بعض الأحيانً واقعة طفيفة، حفل عيدِ ميلاد أثناء فصل الشتاء أو هديّة تستقرّ في قاع الجيب، لينبعث السالف حتى الآن 40 عاماً في حياةِ من حسبوا أنّهم أفلحوا في عدم تذكره. هي كذلكً مأساة الجزائريّين، ومصيبة الاستعمار المدوّية، وأذى الحروب.

رواية كانوا بشرا فحسب – لوران موفينييه

تحميل رواية كانوا بشرا فحسب

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمة – كتب عالمية مترجمة – تحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع اسعار الكتب من جهة

او عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الالكترونى هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصين على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع علي تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

حاليا بالمكتبات وغير متوفر الكترونيا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى